Thursday, September 6, 2012

أعرف شيء عن كل شيء ..




أعرف أن التكملة ( .. وأعرف كل شيء عن شيء ) وهذا ما يفضله الكثيرون وهو مطلوب جداً .. أن يكون لكل إنسان تخصص في مجال معين .. وفي الغالب يكون هذا التخصص هو مصدر الرزق .. وكلما زاد التخصص وعَمُق كلما زاد الدخل .. ولكن ما يفعل الإنسان إن كان شغوفاً لمعرفة كل جديد وظمآن .. فينهل من كل علم ولو شربة !
وهذا ما حدث معي ..
وتبدأ القصة معي في السنة الثالثة من المرحلة الجامعية .. وكأنها لم تكن من قبل أو لم أشعر بها .. أو أن نظام التعليم الحكومي نظام يجعل الطلاب ينفرون من العلم والتعلم .. فلا شغف لمعرفة الجديد ولا إقبال على تلقي العلم .. والمتفوقون غالبيتهم ( إن لم يكونوا جميعاً ) من هواة الحفظ .. واستقبال المعلومات كما هي وكما يريديها المعلم ( في التعليم قبل الجامعي ) والدكتور ( في التعليم الجامعي ) لصبها صباً في الإختبارات .. ولا أنسى حينما كنت أدرس في إحدى المواد الجامعية ولم يقنعني تناول الدكتور لجزئية معينة .. وللأسف كان موضع سؤال في إختباره .. فكتبت له ما أقتنع به في الإجابة ولم أذكر له ما أراد !

مرت سنواتي الدراسية بلا إقبال حقيقي على الدراسة .. فكنت أرى في بعض المواد أني لن استفد بها في حياتي العملية وكأن لسان حالي ( علم لا ينفع وجهل لا يضر ) إلى أن بدأت الصحوة في حياتي لطلب العلم .. ولكن العلم الذي أرى أني بحاجة إليه .. علم سيزيدني ويضيف إليّ !

وبدأت رحلتي في البداية مع تعلم القرآن ( فبدأت من متتعتع .. يُصحِح له كل من في جلسة القراءة .. إلي قارئ مجاز بسند إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ) .. و ( هنا ) تستمع إلى إحدى تسجيلاتي .

وفي نفس الأثناء كنت قد قدمت في معهد الخطوط العربية ( 4 سنوات ) وبدأتها وأنا في السنة الثالثة من المرحلة الجامعية .

ثم اتجهت إلى الكمبيوتر .. فأخذت دورات في البرمجة ( وعززتها بمرحلة عملية فيما بعد ) .. وتعلمت العمل على برنامج الفوتوشوب وإلى الآن أعمل ما احتاجه بنفسي .
ولم أُهمل تعلم اللغات .. فكانت اللغة الانجليزية رفيقي الدائم الذي لم أتوان في تعلمه يوماً إلى الآن .. وحاولت تعلم لغات أخرى كالفرنسية والإيطالية .

وكان تعلم الجانب الشرعي من أجل اهتماماتي فقدمت في عدة معاهد ( ولكن دائماً ما تمنعني الظروف عن تكملة الدراسة الأكاديمية ) والآن أعكف على دراسة العلوم الشرعية عن بعد .. فهو الحل المتاح حالياً .

كما أن دراستي الجامعية كانت في تخصص المحاسبة ( ولأني فضلت البُعد عن العمل في المجال المحاسبي ) فقد درست إدارة أعمال .. كبكالوريوس آخر بجانب المحاسبة .. كما بدأت في دبلومة دراسات عليا في التسويق .

كما كنت أود التعمق في دراسة علم النفس ودراسته دراسة أكاديمية .. فعلمت أن دبلومة التربية العامة بها مواد علم نفس كثيرة .. فانتظمت في دراستها .. وحصلت على دبلوم تربوي عام .. وكان مما تعلمته ( هنا ) .

وفي هذه الأثناء ظهرت الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والإعتماد .. فكانت تدرب كوادر للعمل كمراجعين خارجيين لمؤسسات التعليم قبل الجامعي والجامعي .. وبالفعل لم اتردد في حضور الدورات .
وبقي في مجال التعليم والتدريب .. أن حضرت دورة إعداد مدرب محترف .

وفي كل هذه الأثناء لم اتردد في حضور دورات التنمية البشرية في كل عنوان يجذب انتباهي .
كما أني حاولت محاولات شعرية .. وعلمت أن لديّ ملكة في كتابة الشعر والزجل .. فقرأت لآخرين .. ونُشرت لي عدة محاولات .. و ( هنا ) تجد إحدى المحاولات الزجلية .
وبما أن الكلام تدرج للمحاولات الأدبية .. فكانت القصة القصيرة من الأشياء التي كتبت فيها كما ( هنا ) .. وعلمت بفن القصة القصيرة جداً فقرأت فيها كثيراً .. وكتبت فيها أيضاً كما ( هنا ) .

كما قابلت كثيراً على الإنترنت وسمعت عن تجارة العملات الأجنبية ( الفوركس ) فحضرت دورة عن بعد لأتعلمها ومارستها بنفسي .
وبالمناسبة حضرت دورة عن محاكاة البورصة .
ودورة لإدراة المشاريع الصغيرة ودورة محاسبية لأصحاب الأعمال .

وغيرها من أنواع العلوم الأخرى التي تابعتها بشغف من خلال الإنترنت أو من خلال القراءة والتي مازلت اتطلع إلى معرفة المزيد منها .. فحياتي سأحياها مرة واحدة .. لا غير !

وعلى النقيض تماماً فهناك ثلاثة أشياء أرى إنشغال الكثير من الشباب بمعرفة الجديد عنهم وهم مركز إهتمام وحوار في غالبية جلساتهم .. ( السيارات والهواتف المحمولة وكرة القدم ) فأما هذا الثلاثي فلا اتطلع لمعرفة الكثير عنهم ولا أحب أن يسألني عنهم أحد .. فالسيارة التي أقودها هي محور معرفتي وكيفية قيادتها فقط .. وكذلك الهاتف المحمول .. أما كرة القدم فقد أفردت لها موضوعا خاصاً ( هنا ) .
رحم الله القائل : 
وما دمت حياً فأطلب العلم والعلا          ولا تأل جهداً أن تموت فتعذرا .

6 comments:

آخر العنقود said...

ماشاء الله :)

أراك رغم لهفتك وحرصك على معرفة ماهو جديد في مجالات عديدة ،، متميزاً أيضاً في مجال تخصصك ولا تتوانى عن المزيد والتطور به ولايحيل بينك وبينه سوا ظروف مؤقتة

أما عن باقي التخصصات فصدقاً يعجبني كثيراً كيفية استغلالك للوقت وكيفية الوصول بالبحث لما تريده مهما كان الأمر مستعصياً فلديك المرونة والتدقيق فيما تريد ولا يمكن لشئ جانبي أن يشغلك عن هدفك ف البحث

أرى أناس كثيرة " وقد أكون منهم أحياناً" يرغبون وتدفعهم الحماسة لأمر ما لكن يتباطئون في السعي له ،، لكن تعلمت منك الطموح والإصرار
والتركيز حتى تنهل وتتشبع من هذا العلم وتصبح فيه من العارفين ، ملماً بأساسياته وركائزه ،، لاترى صعب ولاتعرف المستحيل

حتى انني اتعجب أحياناً من سعيك وحرصك لمعرفة شئ معين مثل " الفوركس" وبذلك فيه الوقت والمال ،، لكن مع الوقت أتعلم أهمية المعرفة وأن يكون الإنسان ملم بما يحدث ويدور وعلى علم به مهما كلفه الأمر

أرى فيك أحلام كثيرة لنا ،، وعلى يقين بتحقيقها معا ًبإذن الله
وستصبح يوما كما تريد وأكثر :)

اسأل الله أن يرزقك ماتتمنى وزيادة ، وأن يعلمك ماينفعك ، وينفعك بما علمك ، وأن يجعله في ميزان حسناتك .. اللهم آمين


آخر العنقود said...

نسيت أقول إني مبسوطة قوي من البوست ده لانه فكرني بحاجة جميلة بالنسبة لي :)

وكمان لأنه بيتكلم عنك وأتمنى مانتحرمش من الموضوعات دي

يا مراكبي said...

بسم الله ما شاء الله

ونعم العلم ونعم التفوق في الحياه العملية

فكلما اتسعت مداركك كلما كنت أقد على الترقي في الحياة العملية

entrümpelung wien said...

شكرا لكم .. دائما موفقين ..::))


entrümpelung
entrümpelung
entrümpelung wien

ريوبى said...

موضوع ممتاز
ryobi

Huthaifa Mady said...

حقاً موضوع رائع ،،